مرحبا

مرحبا بالمغرب الرياضي، وبموقعه الإلكتروني، مرحبا بتوجه جديد في العمل الإعلامي الرياضي من منظور شمولي، يضع الرياضة في إطارها السليم، تربية وممارسة، ترفع من أداء الإنسان وإنتاجيته كما ونوعا، وترفيها وفرجة تملأ النفس حبورا وتسهم في تطوير كفاءات الإنسان الرياضي، واحترافا يرفع من أداء الجسم والعقل، لتقديم منتوج قادر على الترويج والربح عوض سياسة الريع الجارية، أي تقديم سياسة الدعم المادي والإعلامي دون الاستناد على مشروعية التنافسية مع رياضات أخرى، وما يمكن تحقيقه من نتائج دولية.

جمعية المغرب الرياضي ستنفتح على كل المبادرات الهادفة إلى خدمة الرياضة من منظور اجتماعي حضاري منتج، وموقع “لوماروك سبورتيف.كوم” سيعكس صورة هذا التصور، مع حرص على قدسية الخبر وحرية التعليق ومصداقية التوجه ضمن المعادلة التنافسية التي تقوم عليها الرياضة: الغلبة للأفضل، قوة وسرعة وأداء، في نتيجة المباراة وتنافس التسيير والبرامج.

رئيس جمعية المغرب الرياضي: عبد الحفيظ العمري

Related posts

Leave a Comment